٢٨ أذار ٢٠١٤

 

نشرت جريدة النهار بتاريخ 24 آذار 2014 الخبر التالي :

جرت الأحد الماضي في 23 آذار 2014  انتخابات مجلس أمناء جمعية المقاصد الخيرية الإسلامية في بيروت، لمدة 4 سنوات، بمشاركة الرئيس الفخري للجمعية رئيس مجلس الوزراء تمام سلام ووزراء بيروت ونوابها والهيئة العامة للجمعية . افتتح رئيس الجمعية أمين الداعوق الانتخابات في كلية معهد التمريض الوطني، وفازت اللائحة المؤلفة من 24 عضوا
وبعد إعلان النتيجة، عقد الأعضاء الجدد اجتماعًا برئاسة رئيس السن هشام نشابه للتداول بانتخاب هيئة مكتب مجلس الأمناء الجديد، ففاز بالتزكية كل من أمين محمد الداعوق رئيساً، فيصل سنو نائباً للرئيس، منيح رمضان أمينًا للسر العام، ومنى جزائري بوارشي أمينًا للصندوق.
وقال الداعوق إن "المقاصد تفخر بعضوية أبناء بيروت في مجلس أمنائها منذ تأسيسها وهي غنية برجالاتها. والمقاصد كانت ولا تزال ركنًا أساسياً . وقال الرئيس الفخري للجمعية رئيس الحكومة تمام سلام: "اليوم هو عرس مقاصدي كالأعراس التي سبقت، كل 4 أعوام، تواجه فيها المؤسسة امتحانًا جديدًا على مستوى مسؤولية إدارة هذه المؤسسة بانتخاب مجلس أمناء جديد. وقد حرصت المقاصد هذه المؤسسة العريقة على التمسك بهذه الممارسة الديموقراطية والحفاظ عليها، طيلة أعوام كان فيها لبنان يتعرض لأصعب المراحل ولم تكن كل الظروف مساعدة لإتمام هذا الاستحقاق، إنما إصرار المقاصديين على ذلك هو الذي عزز مسيرة هذه المؤسسة ودعمها".
أضاف: "يتولى السهر على رسالة المقاصد مجلس أمناء، ولكن أيضًا وأيضاً الأسرة المقاصدية العاملة بكل فروعها وبكل مواقعها وبكل مسؤولياتها هي الضمانة لهذه المؤسسة... كنا نتمنى أن يكون العرس اليوم في أجواء أكثر أمناً واستقراراً في الوطن، ولكن مع الأسف في ظل أشهر طويلة من الشلل والضعف في البنيان اللبناني تراكمت الصراعات والصدامات مما يحتم علينا اليوم أكثر من أي وقت مضى التمسك بمؤسساتنا الأهلية المدنية الوطنية مثل المقاصد".
وأعلنت جمعية المقاصد أن مجلس الأمناء الجديد سيستقبل المهنئين بين الساعة 10 صباحًا حتى 1 ظهر الأحد 30 الجاري في قاعة الدكتور مصطفى خالدي في معهد التمريض .

 

 

 

 
 
 
 
 
 
 
اللجنة النسائية - جا ...  
اللجنة النسائية - جامعة آل سنو تدعوكم لمشاركتها نشاطها الإجتماعي ...
الجلسة الثانية لإنتخ ...  
بسبب عدم إكتمال النصاب القانوني في إنتخابات جامعة آل سنو الأحد بت ...
رسالة من الهيئة الإد ...  
رسالة من الهيئة الإدارية لجامعة آل سنو ...
سنو سبور